إرهاب العالمية دولي عالم الإسلام

الأزهر يطالب بتشريع دولي يجرم معاداة المسلمين

البيان/وكالات: طالب شيخ الأزهر،الدكتور أحمد الطيب، المجتمع الدولي، الأربعاء، بإقرار تشريعي يجرم معاداة المسلمين والتفرقة بينهم وبين غيرهم في الحقوق والواجبات.وقال شيخ الازهر في تصريحات صحفية ،الأربعاء، :”من المؤسف وغاية الألم أن نرى الإساءة للإسلام والمسلمين فى عالمنا اليوم وأصبحت أداة لحشد الأصوات في أسواق الانتخابات”، موضحا أن “هذه الرسوم المسيئة والتي تتبناها بعض الصحف وبعض السياسات، تمثل خرقا لكل الأعراف الدولية والقانونية وعداء صريحا للدين الإسلامي”.وأضاف أن “الأزهر الشريف يرفض بقوة مع كل دول العالم الإسلامي هذه السياسات المسئية التي تسيء في الحقيقة للمسلمين وكل المسلمين”، مؤكدا أن “هؤلاء يجهلون عظمة النبي محمد”.وأشار الطيب إلى أن الأزهر سيطلق منصة عالمية للتعريف بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام بـ7 لغات عالمية، لافتا إلى أن مرصد الأزهر الشريف ، سيعمل على تشغيل المنصة الإلكترونية، مع التصدي لمواجهة الفكر والتطرف.ودعا شيخ الازهر المواطنين المسلمين في الدول الغربية إلى “اندماج إيجابي واعٍ للحفاظ على الهوية الدينية والثقافية، وعدم الانجراف إلى استفزازات التطرف والعنصرية والكرهية”.وقال : “على المواطنين أن يقتدوا بالطرق السلمية والقانونية في مقاومة خطاب الكراهية للحصول على الحقوق الشرعية والاقتداء بأخلاق النبي”.

Related posts

كتاب جديد لـ”محمد الحداد” يرصد جدلية العلاقة بين “الإعلام والإرهاب”

SubEditor

أزمة سياسية بين مهاتير والسلطان والإسلاميين والفاسدين

SubEditor

أمريكا تلوّح بعودة كل العقوبات ضد إيران

SubEditor

اكتب تعليقك