اخبار وطنية دولة متدين

تائيد الرئيس الفرنسي للرسوم المسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم عمل إرهابي : رئيس جمعية العلماء الهند فضيلة الشيخ محمود مدني

أدان فضيلة الشيخ محمود مدني حفظه الله ورعاه نشر الصور المسيئة للنبي الأكرم صلى الله عليه وسلم واستنكره بالشدة وقال القضية ليست قضية فرد أو منظمة أو حركة بل قضية هي موقف الدولة تجاه العمل الإجرامي والذي فعله رئيس فرنسا عمل إرهابي وإنها محنة للمسلمين ولا سيما من يعيش في فرنسا وبلاد الغرب وحرية الرأي له حدود وضوابط وهذا لا يعني التلاعب بشعائر الديانات الأخرى وإني أهيب بالمسيحيين أن يقفوا ضد هذه العنهجية الفرنسية
والشخصية المحمدية صلى الله عليه وسلم معروفة بين المسلمين وغيرهم وحتى بين ألد أعداءهم بالصدق والعفاف والأمانة ولقد وصفه رب العالمين برحمة للعالمين ولقد شهد المحققون من غير المسلمين بعبقريته
والمسيء إليه صلى الله عليه وسلم باسم حرية الرأي فهو كناطح صخرة يوما ليوهنها أو كمن يريد أن يبصق على وجه الشمس أو البدر وأضاف الشيخ قائلا والذي يحدث في فرنسا خطر للأمن العالمي فلا بد من معاقبة هذا الرئيس الملعون
فعلى الأمة الإسلامية أن يردوا عليه ويجعله نكالا وعبرة للآخرين حتى لا يتجرأ على مثله أحد ومن ثم يجب على كل فرد من الأمة الإسلامية أن يبذل قصارى جهوده في إزالة الشبهات ويقاوم التحديات المعاصرة بحكمة وأسلوب حكيم

المصدر: تلخيص من موقع ملت تائم

Related posts

ارتفاع حصيلة القتلى في انهيار مبنى إلى 39 وسط استمرار عمليات الإنقاذ في مدينة بهيواندي

Editor

صلوات في الهند تتوزع بين ترامب وهاريس

Editor

تجديد الإيمان يسبق تجديد الخطاب.

SubEditor

اكتب تعليقك