أخبار إقليمية اخبار وطنية الوطني دولة

إن ما يحدث في البلاد أمر “محزن”:الرئيس التنفيذي لـ”مايكروسوفت”

انتقد الرئيس التنفيذي لـ”مايكروسوفت” ذو الأصول الهندية ساتيا نادالا بشدة قانون الجنسية الهندية الذي يمنح الجنسية لجميع المهاجرين من الدول المجاورة من بنجلاديش، وباكستان، وأفغانستان دون المسلمين، وإن كان المسلم مقيماً من قبل في الهند لا بد له من إثبات الأصل الهندي قبل عام 1951م، فإن لم يستطع إثباته فيجرده من الجنسية ويجبره على الترحيل القسري.
وقد ندد ساتيا نادالا بالقانون قائلاً: إن ما يحدث في البلاد أمر “محزن”، وأضاف أنه يود أن يرى أشخاصاً قادمين من بنجلاديش إلى البلاد، وإنشاء بيئة أعمال مبدعة ومتفردة، وإنه يشعر بالحزن لما يحدث، بعد أن شهد بنفسه كيف يمكن للتكنولوجيا أن توحد الشعب بمختلف أعراقه، فكما يقول نادالا: إن التكنولوجيا وصلت له من أمريكا وهو في الهند حيث كبر، ثم إن سياسة الهجرة المتبعة بالولايات المتحدة ساعدته في الوصول لمنصبه، ويتمنى أن تتكرر هذه القصة في بلده الهند.
وجاءت تصريحاته هذه أثناء حديثه مع رئيس تحرير موقع “بزفيد” في مانهاتن، وأضاف: أعتقد أنه أمر سيئ للغاية، (إنني) أحب أن أرى مهاجراً من بنجلاديش يأتي إلى الهند ويؤسس شركة تكنولوجيا قوية في الهند، أو يصبح الرئيس التنفيذي لشركة “أنفوسويس” (Infosys) الهندية، ينبغي أن يكون الطموح هو القائد في هذه الحال.
وقد نشرت شركة مايكروسوفت بياناً يوضح موقف الرئيس التنفيذي للشركة الهندي الأصل ساتيا نادالا من تشريع منح الجنسية الهندي المعروف اختصاراً بـ”سي أي أي”، بعد مقابلة صحفية أدلى بها نادالا في موقع “بزفيد” وأعلن فيها انتقاده للقانون الهندي.
ومن النادر أن كبار المسؤولين التنفيذيين في شركات التكنولوجيا مواقف تجاه القضايا السياسية، خاصة إذا كان الأمر لا يؤثر على أعمالهم مباشرة.

Related posts

البيت الأبيض يعلن موعد زيارة ترامب إلى الهند

SubEditor

تشكيل حكومة جديدة بعد فشل حزب بهارتيا جنتا في ولاية جهاركهند

SubEditor

موت العالم موت العالم، الشيخ برهان الدين السنبهلي في ذمة الله

SubEditor

اكتب تعليقك